أردوغان: الجرائم في غزة ارتكبها الغرب سابقا في العراق وصمت العالم يعطي دعما لإسرائيل لمواصلة المجازر

 


وطنية - قال الرئيس التركي رجب أردوغان: "إن الصمت العالمي يعطي إسرائيل الدعم الكامل والتحفيز لمواصلة جرائمها ولارتكاب مزيد من الفظائع"، بحسيب "روسيا اليوم".
 
وأضاف: "إن نفس المجازر ارتكبها الغرب في العراق، ولكن الغرب أيضا لم يدن تلك المجازر بحق الشعب العراقي".
 
وأشار إلى أن "الوكالة الدولية للطاقة الذرية بدورها لم تصرح ولم تعلق على تصريحات المسؤولين الإسرائيليين الذين هددوا بإمكانية استخدام الأسلحة النووية"، وأكد أن "تركيا لن تسمح بإسقاط مسألة الأسلحة النووية الإسرائيلية من جدول الأعمال العالمي".
 
كما أكد أنه "سيواصل المساعي الدبلوماسية من أجل إيقاف هذه المجازر الجماعية، وإيجاد حلّ جذري لهذه القضية".
 
واشار الى أن "الدول الغربية مدينة لإسرائيل، لذلك هي تبذل جهودها من أجل إيجاد التبريرات لإسرائيل، ولإيجاد الحجج والمبررات، وللدفاع عن مجازرها".
 
وقال: "نحن لسنا مدينين لإسرائيل بعكس الدول الغربية، لذلك نحن نتحدث بأريحية وننتقد المجارز الإسرائيلية.. وتاريخنا ليس فيه مثل هذه المجازر كما هو تاريخ الغرب"، مضيفا أن الدول الغربية "تخاف" من استخدام عبارة "وقف إطلاق النار".
 
وأوضح أن "القادة الغربيين الذين يخجلون من الهولوكوست يشعرون أنهم مدينون لإسرائيل".
 
وتابع أردوغان: "هذه المنطقة كلها كانت تحت قيادة الدولة العثمانية.. وعند انهيار هذه الدولة (العثمانية) مع الأسف أصبحت هذه الجغرافيا مليئة بالظلم والعنف والفوضى".
 
وقال: "نحن نعتبر مدن الموصل وطرابلس الشرق وسيلانيك وقره باخ وغزة وغيرها، هي جزء من الجغرافيا القلبية التركية".
 
وأكد أنه "إذا لم نقف اليوم لإيقاف المجازر في غزة، فإننا لن نستطيع لاحقا إيقاف مشروع الأرض الموعودة"، مشيرا إلى أن "محاولات إسرائيل لاتهامنا بمعاداة السامية لا معنى لها".
 
                    =================

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب