المجموعة اللبنانية للاعلام: لموقف واضح من المنظمات الدولية يدين الاعتداء السافر الذي يطال حرية عمل الفرق الصحافية التي ترعى عملها المواثيق الدولية

وطنية - أعلنت المجموعة اللبنانية للاعلام، في بيان، أن "يد الغدر الصهيونية امتدت مجددا لتطال فريق "الميادين" على الحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة الزميلين الشهيدين على طريق القدس فرح عمر وربيع معماري أثناء قيامهما بواجبهما المهني في تغطية العدوان الصهيوني على جنوب لبنان".

وأشارت الى "أن للعدو الصهيوني تاريخا طويلا في استهداف الصحافيين، وهذا ليس غريبا عليه وهو بعقيدته الإجرامية يستهدف الفلسطينيين في أرضهم وفي حقهم بتقرير مصيرهم".

واكدت "ان هذا الاستهداف المباشر لحرية عمل الصحافة يعيد تسليط الضوء على مسؤوليات المنظمات الدولية وعلى رأسها الأمم المتحدة، لكي يكون لها موقف واضح يدين هذا الاعتداء السافر الذي يطال حرية عمل الفرق الصحافية التي ترعى عملها المواثيق الدولية".

وافاد البيان "إننا في المجموعة اللبنانية للاعلام - قناة المنار وإذاعة النور إذ نستنكر وندين بشدة هذا العمل الغادر وهذه الجريمة النكراء التي تضاف إلى سجل الجرائم والممارسات الإرهابية التي يقوم بها العدو الصهيوني المتغطرس، والتي لن تنال من عزيمة وإصرار الإعلاميين في المضي قدما بتشبثهم بحقوقهم والقيم الصحافية والمناقبية المهنية، إننا إذ نؤكد ضرورة حماية هذا الجسم الإعلامي والعاملين فيه، نعلن تضامننا مع الزملاء الصحافيين في هذه اللحظات العصيبة، متوجهين من أسرة قناة "الميادين" ومن عائلة الشهيدين بأحر التعازي، سائلين الله أن يتغمدهما بواسع رحمته وأن يلهم ذويهما الصبر والسلوان". 

                   ========== ن.م

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب